أقلام الثائرين

دعوة للتراحم

اليوم وفي كلّ يوم بحاجة إلى تعاليم أستاذنا ومعلّم البشرية محمد صلى الله عليه وسلم.

ومن قوله صلى الله عليه وسلم:

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: بينما نحن في سفر مع النبي ﷺ إذ جاء رجل على راحلة له فجعل يصرف بصره يميناً وشمالاً، فقال رسول الله ﷺ: “من كان معه فضل ظهر فليَعُدْ به على من لا ظهر له، ومن كان له فضل من زاد فَلْيَعُد به على من لا زاد له، فذكر من أصناف المال ما ذكر، حتى رأينا أنّه لا حقّ لأحد منّا في فضل”. رواه مسلم

وقوله: “طعام الواحد يكفي الاثنين وطعام الاثنين يكفي الأربعة وطعام الأربعة يكفي الثمانية”.

وبعد هذه المقدّمة وتطبيقاً لما سبق ومن منطلق المسؤولية الأخلاقية والثورية أن نقف مع أهلنا وأن نكون عوناً لهم.

ومن قوله تعالى: {لا يكلّف الله نفسًا إلّا وسعَها}.

كلّ مقتدر يحمل عن أخيه شيئاً من حمله حسب قدرته.

كلّ شخص يقدّم إلى عائلة أو أكثر حسب القدرة، وانوِها لله، ودفع البلاء عنك وعن أهلك.

بقلم: صقر أبوقتيبة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق