الأخبار

ارتقاء كوكبة من أبطال جيشنا الوطني أثناء صدّهم عدواناً لميليشيا النظام جنوبي إدلب.

حاولت مجموعة من الميليشيات المدعومة من روسيا وإيران التسلّل محور حرش بينين في ريف إدلب الجنوبي، وبعد عملية رصد ومتابعة تصدّت قوّاتنا للمجموعات المتسلّلة واستهدفتها بمختلف أنواع الأسلحة، ممّا أدّى إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوفهم، وأُجبِروا على الانسحاب بتغطية

‏مكثّفة من المدفعية والرشاشات.

وقد استهدفت عصابات الأسد منطقة الاشتباك بأكثر من 100 قذيفة، استُشهد على إثرها في العملية أربعة مرابطين نحسبهم من الشهداء إن شاء الله، وهم:

 

1- محمد أحمد غندورة.

2- محمود ياسر غندورة.

3- عبد القادر عبد الوهاب غندورة.

4- عمر الناعس.

 

سائلين لهم الرحمة ولأهلهم الصبر والسلوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق