التصريحات

تصريح رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية

أدان رئيس الائتلاف الوطني السوري سالم المسلط مواصلة الجزائر تجاهل جميع التحذيرات من التعامل مع نظام الأسد المجرم، والتورط في إعادة تعويمه والتطبيع معه، مؤكداً على أن هذه الرؤية خاطئة وقد لا تجلب إلا المصائب للجزائر والشعب الجزائري الشقيق.

وأكد المسلط أنّ التحذير من التعامل مع نظام الأسد لا يأتي من جانب ارتكابه الجرائم والمجازر الجماعية بحق المدنيين في سورية فحسب، وإنما لما له من عوائد خطيرة على الجزائر بعد أن بات نظام الأسد أداة بيد روسيا وإيران، وتحوّله لميليشيات تعتاش على القتل والتعذيب وتجارة المخدرات.

ودعا المسلط الجزائر إلى مراجعة خِياراتها، والالتزام بمواقف جامعة الدول العربية، وباقي الدول العربية التي رفضت عودة التعامل مع نظام الأسد، والتطبيع معه.

وأكّد المسلط أنّ الشعب السوري يقدّر تضحيات الشعب الجزائري التي دفع ثمنها غالياً لنيل الحرية والاستقلال، وهو ما يسعى له الشعب السوري منذ عام 2011، ودفع الغالي والنفيس لتحقيق طموحاته بالحرية والكرامة والديمقراطية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق